خطاب التضليل..!!!
بقلم/ غالب السميعي
نشر منذ: 9 سنوات و 4 أشهر و 23 يوماً
الأربعاء 21 يناير-كانون الثاني 2015 09:30 ص

قضيتُ بحدود ساعة وربع أمام التلفاز لسماع زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي . بدا الرجل مقلدا لحسن نصر الله بجلسته ورفع يده وأراد أن يكون سياسيا حصيفا لكنه صار كاذبا ومخادعا؛ كرر كثيرا كلمات مثل الشراكة والفساد واستخدم لوصف من يعاديهم ضمير الغائب ( هم) مشكلته أن يقلب الحقائق ويريد من الناس أن يصدقوه .. يقول الشعب ويقصد نفسه يقول الثوار واللجان الثورية وهو يقصد مليشياته المسلحة. ، مازال حاقدا على الإصلاح ويتحدث عن الشراكة ،ولم يتحدث بكلمة واحدة عن الرئيس السابق الذي حاربه ست مرات ،كان كاذبا وهو يصف القبائل بمأرب بالقاعدة ، أوهم الناس أنه يحب اليمن ويحميه من التدخلات الخارجية والجميع يعرف أنه عميل إيراني بإمتياز .
حرض ضد قبائل مأرب ونال من الرئيس وابنه وهدد بما أسماه بالإجراءات التي تعني الإنقلاب ، تحدث عن الفساد وهو ومليشاته من أكبر الفاسدين ، خاطب الناس ب( هم) وهو مشارك في المستشارين وفي الحكومة مبرئا أصحابه فقط. خلاصة الأمر هو . لص يتحدث عن النزاهة ، وغبي يتحدث عن السياسة ، وعاهرة تحاضر عن الشرف، وقاتل مجرم يتحدث عن السلام والوئام والرحمة، وعميل يتحدث عن الوطنية ، ومستبد يتحدث عن العدالة ، ومصادر للحقوق يتحدث عن أهمية الشراكة ..!!!