مارب تنهي أحد فصول المؤامرة
بقلم/ سيف الحاضري
نشر منذ: 3 أشهر و 19 يوماً
الخميس 04 يناير-كانون الثاني 2024 06:25 م
  

تجاوزت مأرب أخطر أزمة واجهتها على الإطلاق منذ انقلاب مليشيات الحوثي واندلاع الحرب..

أدركت جميع الأطراف مسؤولياتها وتمسك الجميع بوحدة الصف، انكسرت المؤامرة لكنها حتماً ستعود في ثوب وشكل ولون جديد.. وعلى الجميع إدراك ذلك، وما فشل بالمؤامرة قد يحاول المتربصون الوصول إليه بالحشود العسكرية المستمرة في كل الجبهات.. 

 

عودة الحرب بكامل أدواتها أمر كل معطيات الواقع تؤكده ..

الحديث عن اتفاق على خارطة سلام مع مليشيات مسلحة ترعاه الشقيقة والأمم المتحدة وقبلهما المبعوث الأميركي أشبه بخدعة وخديعة.. 

انتهى في مأرب مشهد جديد من مشاهد المؤامرة ، ليبدأ حتماً فصلً جديد من فصول المؤامرة.. لكنها حتماً ويقيناً راسخاً بإذن الله ستنتهي كسابقاتها..

 

كل ما علينا فعله هو تماسك وحدة الصف واليقظة ورفع الجاهزية العسكرية والأمنية.. والعمل على تعزيز وعي المجتمع, فتلك جبهة لا تقل أهمية من جبهات القتال والسياسة. !!