مصرع مستشار إيراني بارز في ضربة إسرائيلية خاطفة داخل دولة عربية

الجمعة 02 فبراير-شباط 2024 الساعة 08 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 8002

 قتل المستشار في الحرس الثوري الإيراني سعيد عليدادي في قصف إسرائيلي استهدف جنوب العاصمة دمشق، وسط مخاوف من احتمال شن ضربات أمريكية على مواقع إيرانية بعد التهديدات الصادرة عن واشنطن خلال الأيام الماضية، ردا على مقتل جنودها في قاعدة البرج 22 في الأردن.

وأدى الهجوم إلى مقتل ثلاثة مسلحين على الأقل (إيراني وعراقي وثالث مجهول الهوية)، بحسب ما كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان.

أكدت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية، اليوم(الجمعة)،مقتل المستشار في الحرس الثوري، ونشرت صورة له، فيما أفاد مصدر عسكري بأن الجيش السوري أسقط عددا من الصواريخ الإسرائيلية التي انطلقت من هضبة الجولان مستهدفة جنوب دمشق.

وقال: في نحو الساعة 4:20 من فجر اليوم، شن العدو الإسرائيلي عدوانا جويا من اتجاه الجولان المحتل مستهدفا عدة نقاط جنوبي دمشق، إلا أن الدفاعات الجوية أسقطت بعضا من تلك الصواريخ، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية، ووفق المصد فإن الخسائر اقتصرت على الماديات.

من جهته، أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان في اتصال مقتل 2 من المليشيات الموالية في تلك الضربات.

وذكر أن الضربات طالت مواقع في طريق مطار دمشق، مضيفا أن الغارات استهدفت مزرعة تابعة لحزب الله اللبناني على طريق عقربا-السيدة زينب جنوب العاصمة ومنطقة الغزلانية على طريق مطار دمشق الدولي. وأفادت وسائل اعلام إيرانية محلية بمقتل مستشار من الحرس الثوري.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن (الأربعاء) الماضي، أن طائراته قصفت بنية تحتية عسكرية سورية في منطقة درعا خلال الليل.

وشنت إسرائيل خلال الأعوام الماضية مئات الضربات الجوّية على الأراضي السورية طالت أهدافاً إيرانية وأخرى لحزب الله من بينها مستودعات وشحنات أسلحة وذخائر، ومواقع للجيش السوري

اكثر خبر قراءة المحلية