امرأة ستدخل التاريخ من بوابة مونديال قطر

الأربعاء 30 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 2593

تستعد الفرنسية، ستيفاني فرابارت، لدخول التاريخ مرة أخرى، إذ أنها سوف تصبح أول سيدة تقود فريق حكام نسائي بالكامل في تاريخ مباريات بطولة كأس العالم للرجال، وفقا لصحيفة "ماركا" الإسبانية.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قد أعلن الثلاثاء أن فرابارت، ستكون أول امرأة تدير مباراة في كأس العالم للرجال، وسوف يساعدها في ذلك حكمتي الراية السيدتين نوزا باك من البرازيل، وكارين دياز ميدينا من المكسيك.

وسوف يحكم هذا "الفريق النسائي" المباراة الهامة التي ستجمع بين منتخبي ألمانيا وكوستاريكا ضمن المجموعة الخامسة في المونديال الذي تقام فعالياته على الأراضي القطرية.

وبهذا الإنجاز، سوف تنهي فرابات مع فريقها النسائي احتكارا استمر 92 عاما للرجال بتولي قيادة مباريات كأس العالم.

وستحقق الحكمة البالغة من العمر 38 عامًا علامة فارقة أخرى في مسيرتها المهنية عندما تطلق صافرة البداية لتلك المباراة التي ستقام في استاد البيت بالدوحة. 

وكانت فرابارت قد عينت في قائمة الحكام الدوليين للفيفا في 2009، وحكمت العديد من المباريات الهامة. 

وكانت فرابارت، أول امرأة تحكم في مباراة أوروبية كبرى للرجال عندما تولت تحكيم مباراة كأس السوبر الأوروبي في العام 2019 بين ليفربول و‌تشيلسي باسطنبول، وأفضت وقتها إلى فوز "الردز" باللقب عقب موقعة ماراثونية انتهت بالتعادل بهدفين لهدفين قبل اللجوء إلى ضربات الجزاء الترجيحية.

وسبق لفرابات التي تتمتع بشخصية قيادية قوية أن أدارت مباراة في التصفيات التأهليلية لكأس العالم للرجال في مارس الماضي.

كما حكمت مباراة أخرى دوري أبطال أوروبا للرجال في العام 2020، والتي جمعت بين ريال مدريد الإسباني وضيفه سيلتك الاسكتلندي، وذلك بالإضافة إلى قيادتها مباريات عدة في دوري الدرجة الأولى الفرنسي.

وكانت فرابارت الحكم الرابع في المباراة التي شهدت التعادل بين المكسيك وبولندا في المجموعة الثالثة التي تضم السعودية والأرجنتين.

وقبل انطلاق المونديال في قطر، قالت فرابارت إنها تأمل أن يؤدي ضم سيدات إلى طاقم التحكيم في قطر إلى "تحقيق إنجازات على مستوى كبير".

 وأضافت: "إنها إشارة قوية من الفيفا والسلطات وجود حكام سيدات في ذلك البلد".

تجدر الإشارة إلى أن ألمانيا تحتاج إلى الفوز في المباراة التي ستقودها في التحكيم، فرابارت، وذلك للحصول على أي فرصة للوصول إلى دور ال 16 من كأس العالم، حيث أنها تتذيل حاليا المجموعة الخامسة.

كما تحتاج كوستاريكا إلى التعادل على الأقل للحصول على فرصة واقعية للتقدم، وذلك ر غم أن كلا الفريقين يعتمدان على نتيجة المباراة الأخرى التي سوف تجمع بين إسبانيا واليابان في نفس التوقيت.