حرب طاحنة وغير مسبوقة وأهم مصانع أوروبا في قبضة روسيا بعد هروب جيش أوكرانيا

الإثنين 19 فبراير-شباط 2024 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 3237

 

ذكرت وكالات أنباء روسية رسمية، الإثنين، أن القوات الروسية سيطرت بشكل كامل على مصنع أفدييفكا للكيماويات وفحم الكوك بعد سقوط معظم البلدة في أيديها في مطلع الأسبوع في أعقاب شهور من القتال العنيف.

وكانت روسيا قد أعلنت، الأحد، أن وحدات أوكرانية تتحصن داخل المصنع الواقع عند الطرف الشمالي الغربي لبلدة أفدييفكا. ونقلت وكالة تاس للأنباء عن بيان لوزارة الدفاع: "تم رفع الأعلام الروسية على المباني الإدارية للمصنع".

ونشرت وكالة الإعلام الروسية مقطعا مصورا قصيرا من الجو يظهر انفجارات متفرقة في أنحاء ما يبدو أنه مجمع صناعي.

ويعد سقوط أفدييفكا أكبر مكسب لروسيا منذ استيلائها على مدينة باخموت في مايو 2023، ويأتي بعد عامين تقريبا من اليوم الذي أطلق فيه الرئيس فلاديمير بوتين حربا واسعة النطاق من خلال إصدار الأمر باجتياح أوكرانيا.

وكان عدد سكان أفدييفكا قبل الحرب حوالي 32 ألف نسمة، واستولى عليها انفصاليون مدعومون من موسكو لفترة وجيزة في عام 2014، والذين سيطروا على مساحة واسعة من شرق أوكرانيا، لكن القوات الأوكرانية استعادتها وقامت ببناء تحصينات واسعة النطاق.

وتقع أفدييفكا في منطقة دونباس الصناعية على بعد 15 كيلومترا شمالي دونيتسك التي تحتلها روسيا. وقبل الحرب، كان مصنع فحم الكوك الذي يعود تاريخه إلى الحقبة السوفييتية أحد أكبر المصانع في أوروبا.

لكن يوم السبت قال أولكسندر سيرسكي، القائد العام للقوات المسلحة الأوكرانية، إن قواته انسحبت إلى مواقع أكثر أمنا خارج البلدة "لتجنب الحصار والحفاظ على حياة وصحة الجنود