تهاون دولي متعمد في الردع الجاد والحازم للحوثيين عقب تسببهم في كارثة بيئية خطيرة

السبت 02 مارس - آذار 2024 الساعة 07 مساءً / مأرب برس- خاص
عدد القراءات 1796

حذرت مصادر حكومية مطلعة من ان التهاون في ردع ميلشيا الحوثي عقب تسببها بكارثة بيئة خطيرة باستهدافها للسفينة "روبيمار" التي كانت ترفع علم " بيليز" أثناء عبورها مضيق باب المندب الحيوي، عند المدخل الجنوبي للبحر الأحمر قبل أن تتعرض للاستهداف من الميلشيا سيشجع الحوثيين على شن هجمات مماثلة دون التوقف عند أي محاذير بيئية .

وأكدت المصادر لـ" مأرب برس" ان ثمة تهاون دولي في التعامل مع تهديدات الحوثيين لسلامة حركة الملاحة البحرية الدولية في البحر الأحمر وهو ما شجع الميلشيا على التمادي وتوسيع نطاق عملياتها العسكرية لتشمل بحر العرب وخليج عدن مشيرة الى أن التداعيات التي ترتبت عن غرق السفينة "روبيمار" التي كانت تحمل على متنها شحنة كبيرة من مادة الامونيا والزيوت والمواد الخطرة وهو ما تسبب في تسرب نفطي بطول 18 ميلاً في البحر الأحمر يجب أن لا يمر وان يكون هناك تعامل حازم وصارم من قبل الولايات المتحدة والتحالف العسكري المتعدد الجنسيات لمنع تكرار الكارثة .