آخر الاخبار

صحفيات بلا قيود تدين الحكم الصادر بحق الصحفي أحمد ماهر وتعتبره مؤشرا خطيرا على تدهور حرية الصحافة في اليمن .. ما يحدث في مناطق سيطرة الانتقالي لا يختلف عما يحدث في مناطق الحوثي الكويت تحتفل بحضور أميري بتشغيل أشهر مصافيها النفطية كلفت اكثر من 16مليار أول إعتراف إيراني بتزويد المليشيات الحوثية في اليمن بصواريخ ضاربة متخصصة في استهداف الملاحة البحرية الإعلان رسميا عن مدرب برشلونة الجديد.. تعرف على أبرز انجاز حققه مشروع مسام يكشف عن إنتزع  أكثر من 4 آلاف لغم وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة خلال 24 يوما عاجل - الأمن العام السعودي يوجه تحذيرا شديد اللهجة لكل من يحمل تأشيرة زيارة للملكة ويمنع دخول مكة المكرمة او البقاء فيها عاجل.. الحوثيون يعلنون عن 6 عمليات جديدة في الأبيض المتوسط والبحرين العربي والأحمر الكويت.. الحكم على مواطن سعودي بالسجن 7 سنوات وكالة مقربة من الحرس الثوري تكشف عن أخطر سلاح أرسلته إيران مؤخرا إلى الحوثيين شاهد.. طائرة تسقط في صحراء مأرب

مطالب أمريكية وبشكل عاجل بفرض عقوبات على قوات الدعم السريع  وقائدها حميدتي

السبت 20 إبريل-نيسان 2024 الساعة 04 مساءً / مأرب برس- الجزيرة نت
عدد القراءات 2026

طالبت لجنتا العلاقات الخارجية في مجلسي النواب والشيوخ الأميركيين الرئيس جو بايدن بالنظر بشكل عاجل في فرض عقوبات على قوات الدعم السريع السودانية وقائدها الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي)، جراء ارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

وفي خطاب مشترك إلى بايدن، قالت اللجنتان إنه يتعين على الرئيس الأميركي -في غضون 120 يوما من تلقي الخطاب- تحديد ما إذا كانت تلك القوات وقائدها قد شاركا في عمليات قتل خارج نطاق القضاء أو التعذيب أو غير ذلك من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان.

كما طلبوا من بايدن فحص الشبكات المالية لقوات الدعم السريع ومصادر إيراداتها مثل تهريب الذهب والعلاقات مع روسيا ومجموعة فاغنر شبه العسكرية الروسية، وذلك لتقييم ما إذا كان يتعين كذلك فرض عقوبات عليهم بموجب قانون ماغنيتسكي العالمي.

وقالت قيادة اللجنتين في الخطاب إنه يتعين على بايدن أن يقدم للجنتين تقريرا سريا أو غير سري، يتضمن بيانا عما إذا كان الرئيس قد فرض أو ينوي فرض عقوبات على قوات الدعم السريع أو حميدتي أو كليهما على أن يتضمن التقرير شرحا مفصلا لتلك العقوبات.

يشار إلى أن الولايات المتحدة كانت قد فرضت في سبتمبر/أيلول 2023 عقوبات على قيادات في قوات الدعم السريع، منها عبد الرحيم حمدان دقلو نائب قائد هذه القوات، وقائدها في ولاية غرب دارفور عبد الرحمن جمعة، في خطوة هي الأولى من نوعها منذ اندلاع الحرب في السودان.

وجاء القرار الأميركي امتدادا لفرض واشنطن في مطلع يونيو/حزيران من نفس السنة عقوبات على 4 شركات تابعة للجيش السوداني والدعم السريع اتهمتها بإذكاء الصراع في البلاد.

وشملت الشركات الأربع شركتي "الجنيد للأنشطة المتعددة" و"تراديف للتجارة العامة" المرتبطتين بقوات الدعم السريع، وشركتي "منظومة الصناعة الدفاعية" و"سودان ماستر تكنولوجي" المرتبطتين بالجيش.